Patrimony

"باتريموني
كمال دائري و أساسيات جمالية و أحجام متناغمة. إن مجموعة باتريميمونيني هي رمز لنقاوة الأسلوب. صمّممت هذه المجموعة لتعكس مواصفات جمالية بسيطة تجسد التوازن الجميل بين الخطوط المشدودة والمنحنيات. كما تفرض شخصيتها من خلال علبها الأنيقة والرفيعة المستوحاة من موديلات ڤاشرون كونستانتين المصممة في الخمسينيات."

اكتشف المجموعة

Traditionnelle

"تراديسيونل أو التعبير المتميز عن أرقى تقاليد صناعة الساعات الفاخرة الجنيفية الموروثة من القرن 18. تُبرز هذه الساعات المتشبعة بأعلى المعايير وبتاريخ حافل، تقنية تحكمها رموز ساعاتية بحتة. تشيد هذه الساعات، البسيطة منها والأكثر تعقيدا، بحرفية ومهارة تتناقلها الأجيال جيلا بعد جيل."

اكتشف المجموعة

Harmony

"هارموني
تعكس مجموعة هارموني التي تتميّز بشكل وسادي جديد ومظهر معاصر وعيارات مبتكرة حصرية وكأنّها نحت ساعاتي خبرة ڤاشرون كونستانتين الجمالية والتقنية على حد سواء. توفق هندستها المميّزة والمستوحاة من كرونوغراف صمّمته الدّار في عام 1928 بين بنية محدبة وطارة مربعة وزجاج دائري. يسلط هذا التصميم المتطور الضوء على هيكل ثلاثي الأبعاد منسجم تماما يتيح الشعور بالرفاعة والراحة عند ارتداء الساعة. تساهم كل تفاصيل الميناء المدروسة بعناية في دقة وسهولة قراءة وظائفه المتطورة. تشغّل موديلات هارموني الحاملة لشعار جنيف حركات من صنع الدّار يقوم تصمميها على الابتكار وأحدث التكنولوجيات."

اكتشف المجموعة

Malte

"مالط
تجسّد مجموعة مالط، مع شكلها البرميلي المنحني وكلاسيكيتها المعاصرة، التراث الجمالي والتقني لڤاشرون كونستانتين الذي يواكب العصر. يجمع المصنع منذ أكثر من قرن بين هذا الانحناء الرمزي وأرقى الميكانيكيات الساعاتيّة. تشمل هذه المجموعة، التي تحمل اسم مكوّن ساعة أصبح رمزا لڤاشرون كونستانتين في عام 1880، قطع تجمع بين الحرفية والخطوط المتناغمة. ينّم التصميم القوي لشكل البرميل والميناء الرصين المزوّد بعقارب في شكل مروحة وعلامات وأرقام رومانية تنسجم مع انحناء العلبة عن رفاعة تمتاز بها الساعات الفاخرة."

اكتشف المجموعة

Quai de I’Ile

"كي دو
إنّ "كي دو ليل" هو مقر ڤاشرون كونستانتين التاريخي منذ القرن التاسع عشر، يقع في قلب مدينة جنيف، وهو المكان الذي وضعت
فيه الدار مبادئها القائمة على الخدمة المشخصة، المتوارثة عن العاملين الكابينوتيين الذين نسجوا تاريخها.
يمكن تكييف مجموعة كي دو ليل لتكون تعبيرا معاصرا للتقاليد الساعاتية وفاء منها لهذا المبدأ. هذا وتتيح للزبون فرصة تصميم ساعته الشخصية بالجمع بين عدة مواد ومختلف أنواع الموانئ والحركات الحاصلة على شعار جنيف."

اكتشف المجموعة

Overseas

"أوڤرسيز
تستحضر مجموعة أوڤرسيز، المتميزة والتقنية والريا ضية، عالم الأسفار والاكتشافات من خلال تصميم مترسخ في الهوية وعيارات أوتوماتيكية حصرية.
إن موديلات أوڤرسيز مزودة بحماية ضد المجالات المغناطيسية وبمقاومة تسرب الماء تصل إلى غاية 15 بار، وصممت من أجل هواة التعقيدات العملية في الحياة اليومية."

اكتشف المجموعة

1972

"تحتفي المجموعة 1972 بموديل ذي شكل غير متماثل ابتكر في هذا العام بمناسبة الجائزة النادرة والمرموقة "برستيج دو لا فرانس" التي حاز عليها مصنع ڤاشرون كونستانتين لتكريم خبرة العلامة المتميزة.
إنّ هذا التوقيع الجمالي، المبدع والمستوحى تارة من أسلوب "جوهرة"، وتارة أخرى من أسلوب "داندي"، تستجيب للزبائن الذين يسعون إلى الأناقة ذات الأسلوب القوي.
لقوي."

اكتشف المجموعة

Historiques

"الساعات التاريخية
تعيد مجموعة الساعات التاريخية تصميم قطع أيقونية مستوحاة من تراث الدار المرموق بأسلوب معاصر، تكريما لإبداع ڤاشرون كون ستانتين المتواصل منذ 1755 ."

اكتشف المجموعة

الساعات الإبداعية

"في مقابلة بين فن الجواهري وخبرة الساعاتي، تمّ استيحاء مجموعة الساعات الإبداعية من الساعات النسائية الشهيرة التي صمّمها ڤاشرون كونستانتين خلال العشرينيات والثلاثينات والسبعينيات. تجسّد هذه الساعات الثمينة التي أعيد تأويلها بحداثة الإبداع الفيّاض التي شهدته هذه العصور الشهيرة. ينّم تصميمها المميّز ومنحنياتها الأنثوية القوية التي لطالما عكست تراث المصنع الجمالي الحافل عن أناقة معاصرة. كما تحتضن هذه الساعات الثمينة المزيّنة بماس في منتهى النقاوة حركة ميكانيكية صنعت وفقا لأرقى تقاليد صناعة الساعات."

اكتشف المجموعة

Métiers d'Art

"المهن الفنية
تحتفي مجموعة المهن الفنية بتقنيات التزيين المستخدمة في مجال صناعة الساعات والمجوهرات وتقترح رؤية فنية للوقت الذي يجسد تماما قيم ڤاشرون كونستانتين لا سيما الانفتاح على العالم وتوارث التقاليد.
إن هذه المهن الفنية التي يبرز جمالها حرفيو الدّار (حرفيو الطلاء والترصيع وتضليع "غيوشيه" والنقش) لخير شاهد على إبداع وخبرة استثنائيين توارثتهما عشرة أجيال من الحرفيين.
لا تزال الدّار تنقل المهن الفنية وتعيد تأويلها والجمع بينها.
تضفي ساعات هذه المجموعة (التي غالبا ما تطرح في إصدارات محدودة) تعبيرا فنيا للزمن بتسليط الضوء على إيحاءات مختلفة راسخة في الفن والثقافة."

اكتشف المجموعة